المقالات

الاراضي المقدسة أصبحت غير مقدسة وعادت للجاهلية

الشىء المقدس هو الشىء الطاهر النقي.
والبلد المقدس هو البلد الطاهر بما به من مقدسات دينية .
والسعودية هي أقدس البلاد على الأرض، منذ الطفولة ونحن نعلم أنها أرض الحج والعمرة، هذا أول شىء يمر بالاذهان إذا ذكرت السعودية.

وهى الحلم الجميل الذي تتمناه النفس البشرية السوية التي تصيب وتخطأ وهو الذهاب الي بيت الله الحرام بالذنبوب والمعاصي والعودة من هناك بلا خطيئة.
وعندما تقيم السعودية على أرضها الطاهرة مهرجان للعري باسم الفن ، هذا يحدث لأول مرة منذ الجاهلية.

إذا ما كانت السعودية تود إقامة أي مهرجان فلما لم تقمه في أي بلد أخر وعلى أي أرض غير التي يدفن بها رسول الله. هل يعقل أن تكون الأراضي المقدسة التي بها بيت الله الحرام ورسول الله والصحابة أرض المعاصي والفجور ويعود البعض من هناك بالذنوب تحمل على ظهره.

شىء يحزن القلب ويدمي العيون أن نصل لما نحن فيه الأن من تصغير الذنبوب، والمجاهرة بالمعاصي في بلد تعشقها القلوب الطاهرة.
لابد من أن نعود إلى صوابنا ونعود إلى ديننا حتى نلقى الله ونحن على يقين أننا أطعنا الله ما استطعنا متيقنين من رحمته ومغفرته وجنته.

بقلم /منى بدوي يعقوب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى