المقالات

الرضا بالمقسوم عبادة

اذا كنت فقير فارضى بما قسمه الله لك، المال فتنة ربما يشغلك عن العبادة وربما يساعدك على فعل المعاصى .

إذا كنت لا تنجب فارضى، ماذا لو  أنجبت ولد غير صالح يجعلك تشقى بسببه أو ربما ترزق بطفل مريض تقضى  حياتك فى علاجه، فبدل من أن يسعدك يصبح لكن همًا .

إذا كنت غير متزوج فارضى فربما ربك رحمك من زوجة سليطة اللسان تجعل حياتك جحيمًا.

إذا كان لديك والدين فى أرزل العمر فارضى وقم على خدمتهم لتعبر بهم إلى جنة الرحمن .

إذا كان لديك ولد عاق فارضى لأنه ابتلاء شديد إذا صبرت عليه كان سبب دخولك الجنة .

إذا كنت مريض فارضى، وصبرك على مرضك والرضى به ثمنه الجنة.

الرضى بما قسمه الله لنا عبادة .

خلقنا الله وقدر لنا الخير بما شاء وحيث شاء وكيف شاء .

بقلم / منى بدوى يعقوب

 

 

بقلم / منى بدوى يعقوب

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مقال رائع
    اللهم رضني بقضاءك حتى لا أرضى بشيء غيره.. اللهم آمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى