أخبار تهمك

الصين تتهم القواعد العسكرية الأمريكية بنشر فيروس كورونا بين سكان العالم

اتهمت بكين القواعد العسكرية الأمريكية في الخارج بنشر فيروس كوفيد-19 بين السكان المحليين، ويتعين على واشنطن أن تفكر بعمق في التأثير السلبي لذلك على التعاون في مكافحة الجائحة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، وانغ ون بين، إن “بؤر الإصابات داخل القواعد العسكرية الأمريكية في الخارج شكلت تهديدا خطيرا على حياة وصحة السكان المحليين”، مشيرا إلى أن “انتشار العدوى نتج عن العسكريين الأمريكيين في كوريا الجنوبية وألمانيا”.

وأضاف: “الجنود الأمريكيون المتمركزون في الخارج تجاوزوا قوانين البلدان المضيفة، وتحدوا ورفضوا البروتوكولات المحلية لمكافحة المرض، وتجاهلوا حق السكان المحليين في الحياة والصحة، وكذلك الحق في الصحة العامة. ومرة تلو الأخرى، أصبحوا من الناقلين للمرض بشكل سريع وواسع في جميع أنحاء العالم”.

وشدد المتحدث الصيني على أنه “يجب تطبيق بروتوكولات كوفيد-19 دون استثناء، سواء كان ذلك على مكان أو شخص، كما يجب على الولايات المتحدة أن تفكر بعمق في التأثير السلبي الذي أحدثته أفعالها على التعاون العالمي لمكافحة المرض”.

ورأى أنه “يتعين على الولايات المتحدة فرض قيود صارمة على الجيش الأمريكي في الخارج، وإظهار الاحترام والشعور بالمسؤولية تجاه صحة الشعوب في جميع أنحاء العالم، بدلا من تقديم نموذج سيء في المعركة العالمية ضد كوفيد-19”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى