قصص رعب

الطفل الذى تحول إلى ذئب

كيف يتحول كل ليلة من طفل الى ذئب ويخرج ويلعب مع الذئاب ليلًا .

هو طفل يبلغ من العمر خمس سنين يسكن مع أسرته الصغيرة فى مكان بعيد بالقرب من الصحراء ، عندما كان عمره ثلاث سنوات  تاه فى الصحراء وهو يلعب ، ظل والده يبحث عنه حتى وجده  بالقرب من كهف صغير ، وعندما سأله والده كيف جئت هنا  ، قال الولد الصغير كنت ألعب مع الكلاب فى هذا المكان وأشار إلى الكهف ، فدخل الأب الكهف فلم يجد شىء بالداخل سوى بعض الصور منقوشةعلى جدران الكهف لمخلوقات غريبة تشبة الذئاب ، ووجد بعض بقايا طعام ، حاول الأب فهم ما حدث للطفل ومن كانوا معه فى الكهف لكن دون جدوى ، أخذ الأب  طفله وعاد إلى البيت فى حيرة ، ومرت أيام وشهور ،  ثم لاحظت الأب أن الطفل يستيقظ ليلًا ويخرج من المنزل ويجلس وحيدًا يحدث نفسه ،، فسأله  الأب لما تجلس خارج المنزل ومع من تتحدث ، قال أجلس مع الكلاب أصدقائى ، فقال الأب كيف هذا ، وأين هم ، قال الولد ، أنا ألعب معهم منذ وقت طويل  كل ليلة  ، اندهشت الأب لكلام الولد ، ثم قرر أن يراقب ابنه الصغير كل ليلة ، وفى يوم من الأيام اختبأ الأب وهو يراقب الولد فإذا بالولد يتحدث مع أحد لكن لم يكن أحد بجواره وبعد لحظات تحول الطفل إلى ذئب صغير وحوله مجموعة من الذئاب لكنهم أضخم من طفله بكثير ، وظل يلعب معهم ويتحدث ويضحك وهو سعيد بوجوده معهم ، خاف الأب كثيرًا وظل يراقب ما يحدث من بعيد ، وبعد وقت قصير تركت  الذئاب الطفل ورحلت ، وجلس الطفل أمام المنزل وتحول وعاد  كما كان .

جلس الأب فى حيرة مما حدث ، وخاف على ولده الصغير ،  وأخذ يفكر فى ابنه الذى يتحول  إلى ذئب  ثم قرر أن يقيد الطفل ليلًا حتى لا يخرج أمام المنزل وحتى لا يتحول إلى ذئب مرة أخرى، لكن الطفل أخذ يبكى ويحاول حل القيود لكن دون جدوى ، وأخذت الأم تبكى على طفلها  ، فقال له والده من هؤلاء الذئاب وكيف تتحول مثلهم الى ذئب ، قال الولد  أنا لا أعرف أنهم ذئاب ، هم أصدقائى ، وأنا أحبهم ، دعنى ألعب معهم يا أبى ، دعنى ، قال الأب لا لن تخرج لهم مرة ثانية ،  ستظل مقيدًا هكذا حتى نترك هذه البلدة بالكامل ، رفض الولد الطعام حتى شعر بالمرض ، والاب فى حيرة لا يدرى ماذا يفعل ، هو يحب ابنه ،والابن مرتبط  بالذئاب ، وفى يوم وجد الأب من يطرق الباب ليلًا فإذا بالذئاب تفتح الباب وتدخل تحل قيود الطفل ، فرح الطفل بهم ، كاد الأب يموت خوفًا ، عندما سمع الذئاب يتحدثون بصوت عالى وبلغة غير مفهومة ، لكن الطفل يفهم كلامهم ، أخذت الذئاب الولد معهم وخرجوا  به ،  فحاول الأب أن يأخذ ابنه منهم ، لكنهم كادوا  أن يقتلوه ، لكن الطفل منعهم وقال لوالده ، يا أبى دعنى أذهب لأعيش معهم ، وسوف ازورك من حين لأخر ، أخذ الأب يصرخ ويبكى   ، وبكى الطفل ،ثم ودع والده وخرج مع الذئاب ، فإذا بالأب يرى هذه المخلوقات الغريبة   تركب مركبة تشبة غواصة صغيرة  وركب الطفل معهم المركبة وأشار إلى والده بيده وكأنه يسلم عليه  ويودعه ، وطارت المركبة فى الفضاء والأب جالس  على الأرض  يبكى ويصرخ وينادى على ابنه لكن دون جدوى

بقلم / منى يعقوب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock