قصص رعب

لغز غياب هاني 2

بعد أن مر الطفل هاني في الحائط، جلست زوجة والده تحدث نفسها واتهمت نفسها بالجنون…

ومر وقت طويل، وإذا بهاني يخرج من الحائط وهو يضحك…

أمسكت بيده بعنف وسألته: أين كنت؟!

فقال لها: كنت ألعب مع صديقي.

فأخذت تضربه حتى صرخ بصوت عالي، وهنا دخل والده وقد عاد من العمل…

و عندما قالت له ما حدث، قال لها أنتِ تكرهين ابني وتضربيه، و تبررى ما تفعليه بأي كلام.

وأخذ هاني حجرته وتركها في حجرة هاني، ونامت الزوجة وهى تبكي.

وبعد لحظات من نومها… استيقظت على صوت هاني يقول لها: هيا نذهب عند صديقي، هو طلب مني أن تذهبين معي.

قالت له بغضب: إلى أين نذهب؟

وفجأة وجدت نفسها وكأن أحداً يجذبها للحائط فمرت عبر الحائط، فإذا بها في مكان غريب داخل قصر كل من فيه غريب الشكل، يوجد بالقصر أناس بأقدام البط وأخرى بأقدام الجاموس والبقر وأطفال بأقدام العصافير وكل طفل حجمه صغير جدا…

أخذت تصرخ وتقول: لا أريد أن أبقى هنا، اخرجوني.

فإذا برجل قدمه تشبه قدم الثور وعينيه تخرج منها شرار أحمر، يقول لها لن تعودي مرة أخرى فوق الأرض ستبقين هنا معنا للأبد، وهانى الذي سوف يعود لأن ابني يحبه، أما أنتِ فبكِ شر كبير ونحن نحتاج هنا للأشرار.

ظلت تبكي… لكن دون جدوى.

فإذا ببعض الأشخاص يمسكوا بها ويقيودوا يدها وقدميها ويضعوها في قفص حديدي وهي تصرخ، لكن فجأة وجدت الطفل هاني يقترب من القفص الحديدي ويقول لها لا تخافي سوف أخلصك من هؤلاء وسوف نعود إلى بيتنا مرة أخرى.

فأخذت تبكي وتتوسل له أن يخلصها منهم.

لكن فجأة وجدت امرأة شكلها مخيف تمسك بيدها آلة حادة وتقول لها: أنا سوف أقطع لسانك أيتها الشريرة الأن.

صرخت زوجة والد هاني بصوت مرتفع، فإذا بزوجها يوقظها من النوم ، فقامت وعلمت ان كل ماحدث ما هو إلا حلم مزعج.

فذهبت إلى حجرة هاني واحتضنته وقالت له من اليوم لن اعاملك بعنف وقسوة أنت من اليوم ابني ياهاني.

بقلم / منى بدوى يعقوب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock