الشعر

وأنا سارح مع نفسي

وأنا سارح مع نفسي…. وأنا عايش فى ملكوتي

ومش سامع حتى أنفاسي…. وكلام دمعتي وصوتي

خدني الحنين للذكريات… وقعدت أفكر فى اللى فات

افتكرت لحظة وداعنا…. احنا الاتنين اتوجعنا

صوت البكاء كان مِسّمع…. وعيوني فضلت كتير تدمع

على ذكرياتي وذكرياته…. على سنين العمر اللى فاتوا

كان مش بإيدي وغص عني…. أمشي وأسيب حتة مني

انت حبيبي اللي بحبه…. من زمان من صغر سني

طعم الفراق ياقلبي مر…. ومين ياناس فى نصيبه حر

الزمان اختار فراقنا…. وفي احتياره كان قاصدنا

أى حد يجيبلي سيرتك…. أجري بسرعة أمسك صورتك

كأني لسه بعيش معاك…. والحياة بعدك هلاك

يا حبيبي من يوم فراقنا…. بعيش معاك حتى فى سُكاتي

وأنا عايش مع نفسي…. وأنا سارح فى ملكوتي

منى يعقوب

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. شعر عامي سهل وجميل وبسيط وكله مشاعر مرهفة
    تحياتي لك وأطيب امنياتي لك بالتوفيق ومزيد من النجاح
    متابعتك المعجبة بك: ضحى محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock